يعتبر الحصول على تأمين صحي للمقيمين في دولة الإمارات ممن تتجاوز أعمارهم 50 عام أمراً مكلفاً للغاية. لذا سيتعين عليك إجراء بحث موسع وطرح الأسئلة الصحيحة حتى تتمكن من اختيار أفضل وثيقة تأمينية.

تتجاوز تكلفة أقساط التأمين الصحي على كبار السن (50 فأكثر) من المقيمين في الإمارات 30,000 درهم، وتتحدد قيمتها استناداً إلى مدى شمولية الخطة التأمينية. وإذا كنت أنت الطرف المؤمن، وترغب في توسيع المظلة التأمينية لتشمل والديك فإن هذا سوف يضيف عليك أعباء تفوق بكثير تلك التي قد تتحملها عند التأمين على زوجتك وأولادك.

[عرض كل خطط التأمين الصحي في الإمارات العربية المتحدة]

تقوم شركات التأمين بتحليل الحالات الطبية السابقة وعمر المؤمن عليه، وقد يتطلب الأمر إجراء فحوصات طبية إضافية قبل تحديد التكلفة النهائية. وهناك عدد من شركات التأمين التي ترفض تماماً تقديم الخدمة التأمينية لكبار السن ممن تجاوز أعمارهم حد معين.
لقد قضيت أسبوع في البحث عبر الإنترنت والاتصال بشركات التأمين للحصول على عروض أسعار للتأمين على والديّ مع العلم بأن أمي تبلغ من العمر 56 عام بينما يبلغ والدي 74 عام وكلاهما متقاعد ويعيشا معي هنا في الإمارات.

ما اكتشفته هو أن معظم مقدمي الخدمة يقبلون التأمين على أمي ولكنهم يرفضون والدي، لأن الحد الأقصى لسن التأمين هو في الغالب 65 عام. (بعض شركات التأمين رفضت حتى معاودة الاتصال بي لأن عمر والدي يتجاوز الحد الأقصى.) وحتى الآخرين الذين أبدو قبولهم طالبوا بتقاضي تكاليف باهظة للغاية بسبب أن والدي يعاني من مشاكل في القلب كحالة مرضية سابقة. وهنا قد أتساءل عن المدى الذي ستصل إليه التكلفة إذا كان يعاني من التهاب المفاصل أو بحاجة إلى تركيب أسنان صناعية أو جراحة كبرى في الأسنان؟ ولكن في كل الأحوال ستتزايد التكلفة كلما زاد عدد الجوانب الصحية التي أرغب في تغطيتها.

اختر خطة التأمين الصحي المناسبة لكبار السن منذ البداية: لأن تغيير مزود الخدمة في وقت لاحق سوف يكلفك كثيراً.

وثيقة التأمين الدولية مقابل المحلية

إذا كان والديك يخططان للتقاعد في الإمارات، سيكون من الضروري مقارنة بوليصة التأمين الحالية التي بحوزتهم مع تلك التي يمكن أن يحصلوا عليها من شركة محلية.
جيسيكا، 35 عام، نقلت والديها (والدها البالغ من العمر 75 عام ووالدتها 61 عام) إلى دبي مؤخراً. وكانت تأمل في أن تنقلهما من خطة دولية للتأمين على كبار السن إلى خطة أخرى محلية، ولكنها اكتشفت حين سعت للحصول على عروض الأسعار أن تكلفة الخطة السنوية قد تصل إلى 37,700 درهم بسبب كبر سن والديها.
وكان واضحاً أن شركات التأمين سترفض تغطية الحالات المرضية السابقة وهو ما كان كافياً لرفض الفكرة من الأساس. ولهذا قررت جيسيكا الإبقاء على خطة التأمين الدولية، والتي يستفيد منها والديها منذ سنوات عديدة، خصوصاً وأن تغيير البوليصة كان سيمحي كافة المزايا السابقة – بما في ذلك الموافقة على الحالات السابقة وتغطيتها.

خطط صحية أساسية بأسعار معقولة لجميع المقيمين في الإمارات

اكتشفت مؤخراً حدوث تطور جديد في هذا المضمار، فبعد أن قررت دبي جعل التأمين الصحي إلزامياً في نهاية عام 2013، اختارت هيئة الصحة في دبي (DHA) سبعة شركات تأمين – هي أكسا، رأس الخيمة الوطنية للتأمين، الشركة الوطنية للضمان الصحي، عمان للتأمين، المشرق للتأمين، أليكو، تكافل الإمارات للتأمين – لتقديم خطط أساسية وبأسعار معقولة لجميع المقيمين وعائلاتهم… ولكن لم تظهر هذه الخطط التأمينية إلى حيز الوجود حتى الآن.

ولكن نأمل أن نرى المزيد من الخيارات المتاحة للشباب وكبار السن على حد سواء، وبتكلفة معقولة، بفضل تزايد الطلب على تلك النوعية من الوثائق التأمينية.
سيكلف القسط السنوي للخطة الأساسية ما بين 500 إلى 700 درهم للشخص الواحد. وسوف تتضمن مطالبات بحد أقصى 150,000 درهم، بجانب مزايا الإحالة إلى الأخصائيين، والرعاية في حالات الطوارئ، العمليات الجراحية، تكاليف الولادة وبعض الفحوصات المخبرية.

أبوظبي كانت سبّاقة في هذا المضمار حيث جعلت من التأمين الصحي إلزامياً كما تقع مسؤولية دفع تكاليفه على عاتق أصحاب العمل والكفلاء، والذين أصبحوا مطالبين أيضاً بتغطية تكاليف التأمين على أسر العاملين لديهم.

لم تفرض حكومة إمارة الشارقة حتى الآن إلزامية التأمين الصحي على جميع المقيمين: حيث تقتصر تغطية برنامج التأمين الصحي الحالي على الموظفين الذين يعملون لحساب الحكومة.

[قارن بين خطط التأمين الصحي في الإمارات]

الأسئلة التي يتعين طرحها عند اختيار التأمين الصحي على كبار السن

فيما يلي الأسئلة التي يتعين عليك طرحها على مقدمي خدمات التأمين الصحي عند اختيار أفضل برنامج للتأمين على الكبار.

البلدان: ما هي البلدان التي تشملها تغطية الوثيقة التأمينية؟ (تنطبق هذه الميزة إذا كان المتقاعدين المؤمن عليهم يسافرون عادة لقضاء بعض الأوقات في موطنهم)

المستشفيات: ما هي المستشفيات التي تندرج ضمن شبكة التغطية التأمينية؟ وهل توجد أي منها على مقربة من المنزل؟

القيود: يختلف الحد الأقصى للسن المقبول من شركة تأمين إلى أخرى – وبالتالي هل يحق للشخص المطلوب التأمين عليه التقدم للاستفادة من هذه الخطة؟ وحتى أي سن سيتم تغطيته؟ ما الذي سيحدث إذا كنت ترغب في مواصلة الاستفادة بالتغطية التأمينية ولكنك تجاوزت حد السن الأقصى لدى شركة التأمين، على سبيل المثال إذا حصلت على التغطية التأمينية في سن 55 وترغب في استمرارها حتى سن 60 وكان الحد الأقصى للسن هو 60؟ هل ستكون هناك حاجة لإجراء مزيد من الاختبارات أم أن شركة التأمين سترفض تمديد التغطية التأمينية لفترة أطول؟

الأدوية: ما هي أنواع العقاقير الطبية المشمولة في التغطية التأمينية؟ هل تشمل التغطية الأدوية الخاصة بالحالات الصحية الخطيرة والأمراض النفسية؟

الحالات الموجودة مسبقاً: هل ترفض الشركة تغطية الأمراض الموجودة مسبقاً بعد سن معين؟ قد تغطي بعض الشركات الحالات السابقة على التأمين حتى سن 55 ثم ترفض.

مواصلة التغطية التأمينية بعد تجاوز هذا السن. كم الفترة التي يتعين قضائها على الخطة الحالية قبل الحصول على علاج للحالات الموجودة مسبقاً؟ (قد يشترط مقدمي الخدمة الانتظار لفترات تصل إلى 24 شهر، لا يمكن خلالها للمؤمن عليه إظهار أي أعراض أو طلب استشارة بخصوص حالات موجودة سلفاً – مثل مرض في القلب – قبل البدء في توفير التغطية التأمينية.)

الظروف الخاصة: هل توجد تغطية للأمراض العضال، زرع الأعضاء، الاضطرابات النفسية أو العلاج الطبيعي؟ هل سيتم تغطية تكاليف الأجهزة السمعية، زراعة الأسنان مثل الأسنان الصناعية، أو مشاكل الرؤية مثل إعتام عدسة العين؟

التمريض الداخلي والخارجي: إذا كان لديك حالة مرضية موجودة سلفاً، اسأل مقدم الخدمة ما إذا كانت التغطية التأمينية ستشمل علاجك داخل أو خارج المستشفى. يتم تنويم المرضى الخارجيين لمدة تقل عن 24 ساعة، وقد ترى بعض شركات التأمين هذه التكلفة مقبولة بالنسبة لكبار السن من أصحاب الحالات المرضية الموجودة سلفاً.

خطط المجموعات: إذا كنت تنوي التأمين على والديك، فهل الحصول على خطة للأسرة أو لمجموعة تضم ثلاثة أشخاص أو أكثر وضم الوالدين إليها قد تكون تكلفتها أقل من خطة التأمين الصحي على كبار السن؟