يمكن للمستهلكين الآن شراء نسخة من تقرير الائتمان الخاص بهم من دائرة الاتحاد للائتمان.

قالت دائرة الاتحاد للائتمان لصحيفة إمارات 7/24 -أن التقرير قد يتكلف نحو 110 درهم إماراتي. مقارنة بمبلغ 15 دولار (55 درهم) في الولايات المتحدة و2 جنيه استرليني في المملكة المتحدة، حسبما قالت الصحيفة.

دائرة الاتحاد للائتمان جمعت تقريبا ما يوازي عامين من بيانات العملاء من 70 مؤسسة تمويلية مختلفة تقرض المستهلكين في الإمارات.

[ ذو صلة: دائرة الائتمان تبدأ في إرسال التقارير | كيف تحسن من درجة ائتمانك | هل تؤثر الشركة التي تعمل بها على جدارتك الائتمانية؟]

خلق ذلك قاعدة بيانات للتاريخ الائتماني لكل المقترضين، ومنذ سبتمبر، أصبحت البنوك قادرة على الحصول على تقارير المستهلك من الدائرة عند تقييم طلب جديد للحصول على بطاقة ائتمان أو قرض.

الدفع المتأخر للفواتير، الكثير من الديون، التأخر عن سداد القروض أو الكثير جدا من القروض المختلفة كل ذلك سيؤثر سلبا على درجة ائتمانك.

لكن المنظومة الجديدة ينبغي أن تقلل من تكلفة الائتمان للمقترض الجيد، مما يعني شروط إقراض أكثر ملاءمة وتنظيم أفضل لمخاطر الائتمان على المستوى الوطني.

تفيد التقارير أن الديون الفردية تبلغ 349,000 درهم (95,000 دولار) للشخص الواحد في الإمارات، أعلى من المتوسط العالمي.

يمكن للفرد حاليا فقط طلب تقرير الائتمان الاستهلاكي الخاص به في مكتب دبي للائتمان في برج رولكس على طريق الشيخ زايد، على ان يحضر معه بطاقة الهوية الإماراتية الخاصة به ونسخة من جواز السفر.

ويمكن للفرد ان يصرح لشخص آخر أيضا من اجل القيام بتلك المهمة نيابة عنه لكنّ ذلك الشخص يحتاج إلى تقديم توكيل موثق أو خطاب تفويض موثق من البنك، الهوية الإماراتية الخاصة به، هوية طالب التقرير ونسخة من جواز السفر واستمارة موافقة تقرير ائتمان كامل.

[اقرأ المزيد عن تقرير الائتمان على دائرة الاتحاد للائتمان]

إمكريديت (Emcredit)، النسخة السابقة من دائرة الائتمان، احتسبت رسوما قدرها 100 درهم للتقرير الائتماني.

المدير التنفيذي للدائرة، مروان أحمد لطفي، أخبر ذا ناشونال قائلا: ” لدينا دور رئيسي لنقوم به في تحقيق الوعي للمقترضين.”

“الكثير من المقترضين لديهم تفويض مطلق في الوصول الى وفرة نقدية، سواء كان ذلك من خلال بطاقة الائتمان أو القروض الشخصية.”