تأتي بطاقات الإئتمان اليوم بامتيازات لا تُعَدّ ولا تُحصى، سواء أكانت نقاط مكافآت أم أميالاً جوية، يقوم مقدمو الخدمة بفعل أقصى ما بوسعهم لاجتذاب العملاء.

ولهذا السبب، إذا قُمت باستخدام بطاقتك بذكاء، يُمكنك الاستفادة بشكلٍ كبير من هذه الامتيازات. وأكبر مثالٍ عليها، البطاقات الائتمانية التي تمنحك كاش باك.

كما يوحي الاسم، فإنّ البطاقات الائتمانية التي تمنح كاش باك، تردّ لك مبلغاً من المال في كل مرة تستخدم فيها البطاقة. ولدى العديد من البنوك في المملكة العربية السعودية، مثل بنك الإمارات دبي الوطني وبنك الجزيرة والبنك السعودي الفرنسي، بطاقات الائتمان التي تمنح عملائها خيار كاش باك على مُشترياتهم.

ولكن، كيف تستطيع اختيار البطاقة المناسبة والاستفادة منها بأكبر قدر ممكن؟

 بصورة عامة، تتحدّد الفائدة التي تحصل عليها من بالبطاقة التي تمنحك كاش باك، بناءً على مقدار ما تصرفه من المال باستخدام بطاقتك، وعلى نسبة الكاش باك التي تُقدّمها البطاقة. فمثلاً، إذا أنفقت 10.000 ريال سعودي باستخدام البطاقة التي تمنح كاش باك بنسبة 1%، فعليه، ستكسب 100 ريال سعودي. وإذا أنفقت 3.500 ريال سعودي ببطاقة تمنحك كاش باك بنسبة 3%، فإنك ستكسب 105 ريالات سعودية.

[قارن البطاقات الإئتمانية في السعودية]

 اختر بذكاء

 إنها لنقطة جيدة عند مقارنة البطاقات الائتمانية التي تمنح الكاش باك هي البدء بمقارنة البطاقات التي تمنح أعلى نسبة من الكاش باك. وعلى الرغم من أنّ هذا قد يبدو بديهياً للبدء فيه، فإنّ البنوك تتفاوت في سياساتها عندما يتعلق الأمر بمنح الكاش باك. فمثلاً، يُقدّم البنك السعودي الفرنسي كاش باك بنسبة 1% إذا أنفق العملاء أكثر من 250 ريالاً سعودياً باستخدام بطاقاتهم الائتمانية، أو يكسبون 2500 نقطة من نقاط مكافآتهم. بالتالي، عليك أن تتأكد من وجود حدّ أدنى للإنفاق أو متطلبات للمكافآت/النقاط للحصول على الكاش باك المأمول.

أما إذا كنت تستخدم بطاقتك الائتمانية في العادة خلال عطلة ما خارج المملكة العربية السعودية، فقُم باختيار البطاقات التي تُقدّم كاش باك ليس على مشترياتك المحلية فحسب، بل على المشتريات الدولية أيضاً.

وهناك عامل آخر يجب أخذه بعين الاعتبار أثناء اختيارك وهو إذا كنت ستحصل على كاش باك عند قيامك بالشراء من أي مكان أم من أمكنة محددة. فبعض البنوك قد تُقدم نسبة مرتفعة من الكاش باك لكن فقط على الشراء من أماكن مُشاركة. لذا، من المهم أن تتأكّد من قيامك بالتسوق من هذه المحلات. وبخلاف ذلك، لن تحصل على مكاسب كافية على بطاقتك.

استخدم البطاقة بكفاءة

من أجل الاستفادة القُصوى من بطاقتك التي تمنحك كاش باك، يعتمد ذلك على مدى صحة فهمك لعاداتك الشرائية واستخدام تلك المعلومات لاستخدام البطاقة بكفاءة. أنظر إلى الأماكن التي في العادة تستخدم بطاقتك فيها. هل تستخدمها للمصاريف اليومية أم للمشتريات الكبيرة؟ هل تستخدم البطاقة لشراء الأغذية ومستلزمات المنزل أو غيرها من سلع التجزئة؟ هل توجد نفقات كبيرة في الطريق بحيث يمكن أن يكون الكاش باك مفيداً لك ؟

عبر أخذ العوامل المذكورة أعلاه بعين الاعتبار، تستطيع الحصول على مكاسب أعلى مع البطاقات التي تربطها شراكة بالمحلات والسوبرماركت التي تتسوّق فيها أو المشتريات الكبيرة في المستقبل.

وهناك أمر آخر يجب عليك أخذه بعين الاعتبار عند استخدامك لبطاقتك الائتمانية وهو أن لا تنجرف بمفهوم الكاش باك بحدّ ذاته. حيث يعتقد الكثيرون أنّ مُجرد الحصول على مكاسب على مشترياتهم، يعني أنّ عليهم الإنفاق أكثر، ولكن قيامك بإنفاق أكثر مم لديك سيُجرّدك من المنافع التي تحصل عليها من امتلاكك لبطاقة تمنحك كاش باك.

وعليك أن تهدف إلى تسديد بطاقتك بالكامل في كل شهر وإلاّ فإنك ستدفع للبنك كافة فوائد الكاش باك الذي حصلت عليه، إن لم يكن أكثر من ذلك كفائدة للبنك.

يمكن أن تكون البطاقات التي تمنح الكاش باك والمرتبطة ببرنامج مكافآت معين لبنك ما مفيدة أيضاً. فهي تترك لك الحرية لاستبدال نقاطك بالطرق التي تناسبك أفضل، وبالتالي ستمتلك الخيار، حسب الوضع، إمّا لاستخدام نقاط المكافآت التي لديك أو الحصول على كاش باك.