يرغبُ الكثير من الأشخاص في الحصول على تمويلٍ عقاري، ولكن مع تعدّد البنوك والجهات التمويليّة التي تُقدّم هذا النوع من التمويل يجدُ هؤلاء أنفسهم أمام الكثير من الخيارات، لهذا فإن عدم حُسن اختيار القرض العقاري قد يكونُ له انعكاسٌ سلبيٌ خطير على وضعك المالي، لذلك ينبغي قبل اختيار القرض اتخاذ الخطوات اللازمة للحصول على أفضلِ تمويلٍ عقاري لمنزلِ أحلامك.

7 عوامل لاختيار أفضل تمويل عقاري

  1. الدُفعة المُقدّمة

    كلّ شخصٍ يرغب في الحصول على تمويلٍ عقاري يجب أن يتوافر لديه مبلغ الدُفعة المُقدَّمة. وقد خفّضت مؤسسةُ النقد العربي السعودي قيمة الدُفعة المُقدَّمة من 15% إلى 10% من قيمة المسكن الأول للمواطنين وذلك بمساعدةِ وزارة الإسكان لتذليل الصعوبات التي تواجه المواطنين لامتلاك منزل الأحلام، وبهدف دعم نمو قطاع التمويل العقاري انسجاماً مع رؤية المملكة 2030 بما يخدمُ المواطن ويلبي احتياجات السوق دون المساس باستقرار القطاع المصرفي أو التوازن المالي للقطاع.

  2. الجدارة الائتمانية

    عند التقدّم للحصول على تمويلٍ عقاري من أحد البنوك أو إحدى الجهات التمويليّة، يقومُ الموظف المختص لدى تلك الجهات بطلبِ تقريرِ عن سجلك الائتماني من مؤسسة النقد العربي السعودي وذلك بعد حصوله على موافقة خطيّة منك. وفي حال خلو تقريرك الائتماني من أيّ تأخيرات في السداد أو مشاكل التعثر، عندها ستكون فرصتك كبيرةً في الحصول على تمويلٍ عقاري بأقل تكلفةٍ ممكنة. وستكونُ فرصتك ضعيفةً جداً أو ستحصل على التمويل بتكلفةٍ مرتفعة في حال كانت جدارتك الائتمانيّة قد تعرّضت في السابق لمشاكل التعثر أو التأخر في السداد.

  3. فترة القرض

    تمتد فترةُ التمويل العقاري الذي تُقدمه معظم البنوك ما بين 15 و30 سنة، وهي الفترة التي سيتمّ خلالها سداد أقساط التمويل مضافاً إليه التكلفة. وكلما كانت فترة التمويل أطول كلما كانت تكلفة التمويل أكبر، حيث أنّ نسبة الفائدة تُحتَسبُ على عدد السنين. لذا يجب اختيار فترة تمويل مناسبة بحيث لا تكون قصيرة حتى لا تقع بمشاكل التعثر، أو طويلة دون مبرر.

  4. معدّل الفائدة

    تعتمدُ أسعار الفائدة على القروض العقارية على حجمِ وفترة التمويل والجدارة الائتمانيّة للمُتقدِّم. وهناك طريقتان لاحتساب معدّل الفائدة هما: النسبة الثابتة؛ وهي عبارة عن هامش ربحٍ ثابت ومعلوم طوال فترة التمويل العقاري، أي أنّ تكلفةَ التمويل العقاري تكون بمعدّلٍ ثابت ومعلوم طوال فترة التمويل. والنسبة المتغيّرة؛ وهي نسبة الفائدة التي تتغير إذا تغيّر مؤشر الفائدة الأساسي المرتبط بها مثل السايبر واللايبر، أو إذا ارتفعت تكلفة الإقراض لدى الجهة المُقرضة. وعادةً ما ينص العقد على العوامل التي تؤثر على نسبة الفائدة ومدة تطبيقها والحالات التي تستوجبُ إعادة تقييمها. وقد يؤدي وجودَ اختلافٍ طفيف في معدلات الفائدة بين تمويل وآخر إلى تفاوتٍ كبيرٍ في تكلفة ومخاطر التمويل.
    [موضوع ذات صلة: التمويل المدعوم: كيف تحصل على تمويل عقاري بدون هامش ربح؟]

  5. الرّسوم المُطبّقة

    تتقاضى البنوك والجهات التمويلية بعض الرّسوم على معاملات القروض العقارية، فهناك الرّسوم الإدارية؛ و التي يتم فرضها لقاء القيام بالإجراءات اللازمة للموافقة على التمويل، وقد حددتها مؤسسة النقد العربي السعودي بنسبة لا تزيد عن 1% من قيمة التمويل العقاري بحد أقصى 5000 ريال سعودي، أيهما أقل. وهناك أيضاً رسوم السداد المُبكِّر؛ والتي تتقاضاها الجهات التمويلية عندما يقرر المستفيد من القرض سداد كامل المبلغ المتبقى من التمويل العقاري قبل استحقاقه، حيث تبلغ 3 شهور من تكلفة الأجل للتمويل.

  6. حاسبة التمويل

    تُساعِدُك حاسبةُ التمويل العقاري على معرفة أقساط السداد الشهري للتمويل العقاري الذي ترغب في الحصول عليه، بالإضافة إلى معرفة التكلفة الفعلية لشراء العقار بعد الحصول على التمويل.

  7. مقارنة برامج التمويل العقاري

    هناك العديد من الخيارات التمويلية المتاحة لدى البنوك وشركات التمويل في المملكة، ويفضل أن تقوم بالمقارنة بين هذه الخيارات لانتقاء أفضل تمويل من حيث التكلفة والمميزات التي يوفرها.

الخلاصة: تذكر بأن لديك الحقُ دائماً في عرض الأسئلة والاستفسارات ولا يجوز دفعُك إلى إجراء أية اتفاقيات بدون تفكير متأنٍ وكافٍ وفهم كافة بنود عقد التمويل، حتى تكون ملماً الالتزامات والحقوق التي سيجنيها من خلال هذا العقد.